BRBRNET

جديد الأخبار
جديد المكتبات
جديد الملفات
جديد الصور

الصحف السودانية
الأهرام اليومالصحافةالوطن أخبار اليومالأيامأخر لحظة الرأي العامالإنتباهةقوونالصدى
 

جديد الصور

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

الأخبار
الأخبار الإجتماعية
عطبرة مدينة تتحرك بـالبدال
عطبرة مدينة تتحرك بـالبدال
عطبرة مدينة تتحرك بـالبدال
05-09-2011 02:24 PM
عطبرة: حسام الدين ميرغني عطبرة، مدينة لم تنس ملامح وجهها القديم، فرغماً عن تبدل احوال المدائن وقاطنيها الا ان مدينة الحديد والنار هي ذاتها وان قلت «صفافير» قطارها عما سبق، مدينة تتحرك ببدالين ورنة «جرس» العجلة بتردداته الصوتية الاليفة هو نغمتها المفضلة، عرفت عطبرة بين المدائن بأنها بلد «العجلات» فمنذ ان عرفت افريقيا الدراجات الهوائية «العجلات» حظيت عطبرة بالاسبقية في ان تسير عجلتيها في طرقاتها قبل ان ترصف ومنذ ان كانت «دلجة»، فأنها بلد عمال وابرولات ومواقيت، عرفت السكة الحديد بدقتها في مواقيت العمل والانصراف ولا يزال «جرس الناظر» يقرع لاعلان مواعيد العمل ابتداءً وانتهاءً.
مصلحة السكة الحديد منذ نشأتها اقتنى منسوبوها العجلات وبكثرة للحاق بزمن الدوام في مواعيده ومساحة المدينة محدودة لم تكن تحتاج للتنقل بعربة، عجلة فقط بدال بدالين وتجد نفسك في «المرَّمة» او «الورشة» او «كشك السيمافور».
عطبرة تحتفل الآن بمرور اكثر من «50» عاماً على دخول العجلات ومن اشهر الذين جلبوها ومستورديها على حد قول العطبراوي السيد حسن عمر «42» عاماً هو الخواجة «سيكوتلس» وكانت تصله شحنة مخصوصة من منشأها في «الصين» او «الهند» التي دخلت في معترك صناعتها.
ومن أشهر العاملين في صيانة العجلات في سوق عطبرة القديم احمد ثابت ومحمد خير خوجلي الذي تخصص في عجلات «الرالي» الشهيرة ومن أشهر مستعمليها الراحل حسن خليفة العطبراوي الذي امتلك عجلة ناصفته اكثر من نصف عمره، و«الرالي» لا يركبها الا علية القوم ومن هم في سعة رزق ونعمة.
الصنايعي لطفي مدني يعتبر اقدم من امتهن «العجلاتية» في عطبرة ونهر نيلها، يقع محله في سوق عطبرة وامامه اكثر من عجلة معطوبة تريد استعادة حركتها، ماركات مختلفة واحجام كذلك وعجلات رجالي وستاتي وصبياني، اما العجلات الستاتية فهي التي ما فيها عمود نص، مقعد وحسب!
اعتادت كفا لطفي «العجلاتي» على استعدال كفتي «البدال»، منظم الحركة في العجلة، ووزن «القدون» الذي هو مقودها، وما يفتله اما وقوع العجلة او اصطدامها بثابت او متحرك يجعله ينزاح من مكانه قليلاً ويحتاج «لوزنة» وتشحيم «البلالي» في داخله.
اول من تخصص في اصلاح العجلات في عطبرة، هو «احمد ثابت» وباعوش في حي الموردة العريق والمرحوم عباس الجرح بحي الموردة واولاد عبد اللطيف في حي الشرقي وعوض رحمة الله وعلي كرق، جاء بعدهم للمهنة لطفي عباس مدني وقد بدأ اولاً بإصلاح عطب عجلته قبل خمسين عاماً ثم شرع في جعل ذلك مهنة واصلاح أعطاب عجلات الآخرين وافتتح اول محل له مطلع ستينيات القرن الماضي جوار الجامع الكبير بوسط المدينة.
عجلات «الرالي» من اشهر الماركات العالمية التي وجدت قبولاً عند العطبراويين وهي من متانتها تدخل في «الورثة» كما البيوت والاراضي تماماً، منها ما بلغ الخمسين عاماً وما زالت تتحرك في المدينة بيسر! هناك عجلات توارثتها ثلاثة اجيال متعاقبة، جد وأب وولد!!
العجلات استخدمت في سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي كحوافز لتسجيل لاعبي كرة القدم الماهرين، ومن يسجل بعجلة «رالي» فإنه «برنس» زمانه ولا «عجب».. يليها في الجودة وحب الراكبين عجلات «فيلبس» ابو كفة وهي عجلة حنينة مرسوم على مقدمتها «كفة».. وهناك العجلة «الدبل» ومن أشهر ممتلكيها في زمان الزمن الزين الحاج اللبش وعبد اللطيف العجلاتي وساقها العطبراوي حسن خليفة لفترة في حياته قبل الرحيل.
«لطفي العجلاتي» يحتفظ بمعدات شغله منذ ان بدأ المهنة، اي قبل «50» عاماً وهي آلة لوزن «القدون» مقود العجلة ووزن «الضراعات» وما لا يعلمه الناس ان لكل عجلة رقم تصنيع في مكان ما بالعجلة، يعرف سره الصنايعية ويستطيعون فك الاشكالات في عجلتي وما عجلتك او حين يسرقها سارق ويدعي ملكيته لها.
لا يزال «عجلاتية» عطبرة، رغم امتداد المدينة وتوسعها وكثرة الركشات والعربات فيها والموانئ، ما زالوا يحتفظون بألق المهنة، ولم يفرغ «طشت» اختبار ثقب اللساتك من مائه، وما زالت عطبرة تتحرك بكفي بدال ورقعة النار والسلسيون يصلح اعطاب الاطارات.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1780


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


تقييم
0.00/10 (0 صوت)

Preview on Feedage: -%D8%B4%D8%A8%D9%83%D8%A9-%D8%A8%D8%B1%D8%A8%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1- Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki
Add to Spoken to You

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Free counter and web stats

brbrnet.net