BRBRNET

جديد الأخبار
جديد المكتبات
جديد الملفات
جديد الصور

الصحف السودانية
الأهرام اليومالصحافةالوطن أخبار اليومالأيامأخر لحظة الرأي العامالإنتباهةقوونالصدى
 

جديد الصور

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

الأخبار
الأخبار الإجتماعية
بعد ظواهر الاختطاف والاغتصاب .. اهمال الأسر لأطفالها.. الطريق الى الجريمة
بعد ظواهر الاختطاف والاغتصاب .. اهمال الأسر لأطفالها.. الطريق الى الجريمة
بعد ظواهر الاختطاف والاغتصاب .. اهمال الأسر لأطفالها.. الطريق الى الجريمة
04-11-2011 12:21 PM
انتصار فضل الله حيرة وحرمان عاطفي، اهمال، عدم اهتمام، كلها عناوين رئيسية لمشكلة الاهمال الاسري تجاه ابنائهم وبناتهم حيث يعيش الكثير من الاطفال في ظل غياب تام لدور الامهات والآباء.. فهل اهمال الاسر لابنائها يمثل سبباً مباشراً في انحراف الابناء؟ وانتشار حالات الاغتصابات وغيرها من المشاكل التي باتت تحيط بالابناء؟
«الرأي العام» استطلعت آراء عدد من خبراء علم الاجتماع والنفس والمهتمين بهذه القضية فكانت الآراء مختلفة بين مؤكد لدور الاسر في انحراف الاطفال وبين رافض معتبراً القضية مسؤولية مشتركة بين الاسرة والمجتمع والجهات المسؤولة.
في البداية تحدثت «نوال الشيخ» وهي ام لفتاتين وقالت ان اهمال الاسر لابنائها مرده الاساسي الفوضي التي تعيش فيها بعض الاسر متمثلة في عدم المراقبة وتقديم النصح الى الابناء بجانب الثقة الزائدة في الآخرين. فيما استغرب «محمد» موظف بوزارة التعاون الدولي من تصرف بعض الاسر تجاه ابنائها والسماح لهم بالخروج بصحبة بعض الاقران، واعتبر ان للاقران دوراً مهماً في تفوق الابناء أو انحرافهم احياناً وذلك حسب طبيعة المجموعات أو الشلل التي يشكلونها في التعامل معاً، كما ان تأثير الاقران على الابناء يفوق ما تقوم به الاسرة من تربية وتوجيه وارشاد، وعموماً توجد اسرة منشغلة عن تربية أبنائها واهمالها وعدم اعتبارها لحقوقهم كابناء واحترام انسانيتهم كناشئين يقود الى انحرافهم.
وأجمع «أمير- نجوى- سليمان» طلاب كلية الآداب جامعة النيلين على انه حيث توجد ام أو اب متزمت قاسٍ ومتناقض في مفاهيم وقيم التربية فان الابناء ينقلبون خارجاً للبحث عن ملاذ آمن يجدون به انفسهم وحاجاتهم للانتماء والرعاية والحنان والشعور بالاسرة وعضويتها التي افتقدوها في بيئاتهم الاسرية وهنا تبدأ كوارث الابناء السلوكية وذلك حسب توجهات الشلل التي تهدف في عمومها الى الخروج والتمرد عن الاسرة والمجتمع الى الانتقام منهم بالمخالفات والتخريب بدءاً من الاحكام والقيم والتقاليد مروراً بالسرقة والكحول والمخدرات والتحرشات أو الاعتداءات الجنسية والجسمية وانتهاءً بتشويش مسيرة واستقرار الحياة اليومية وتدمير الممتلكات.
واتفق خبراء في علم النفس والاجتماع استطلعتهم «الرأي العام» على انعكاس اهمال الوالدين لابنائهم سلباً على نموهم النفسي فحينما يترك الطفل دون تشجيع على سلوك مرغوب فيه أو تنبيه ومحاسبة على سلوك خاطئ لانشغال الابوين كل بمسؤولياته فان الابناء يفسرون ذلك على انه نوع من الكراهية مما ينعكس على سيكولوجية الطفل: قال دكتور ابراهيم احمد يوسف استشاري علم الاجتماع: يصاحب اهمال الآباء لابنائهم السخرية والتحقير للطفل احياناً مثل احراز الطفل درجة مرتفعة في احدى المواد الدراسية فلا يجد المكافأة بينما اذا احرز درجة منخفضة يتلقى التوبيخ وهذا بلا شك يحرمه من حاجته الى الاحساس بالنجاح مع فقدان مكانته في الاسرة ويشعر تجاهها بالعدوانية داعياً الى ضرورة مراعاة سيكولوجية الطفل وتوجيهه والاهتمام بابسط الاشياء التي يعملها مع غرس الوازع الديني للأبناء منذ الطفولة.
وبحسب رأي «نوال» اختصاصية علم النفس ان مشكلة الاهمال الاسري دائماً تنحصر في الاسر «المتفككة» التي تحدث فيها حالات الطلاق والخصام بين الابوين بل انها تمتد لتشمل اسراً مثقفة ومتعلمة ربها رجل اعمال أو مثقف يشغله عمله عن رعاية ابنائه والاهتمام بهم، ونفس الشيء ينطبق على الام فكثير من الابناء الذين يتعرضون لاهمال يتحولون الى الانحراف الاخلاقي والسلوكي والفكري ويقعون في مستنقع الجريمة ووحل الرذيلة بحثاً عمن يحتويهم بعد ان فقدوا التربية والتوجيه، داعية الاسر متمثلة في «الام والاب» باعطاء اهتمام كامل لثمرة حياتهم واشراكهم في المناشط الثقافية والادبية والرياضية ومنحهم القليل من الثقة.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1438


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


تقييم
0.00/10 (0 صوت)

Preview on Feedage: -%D8%B4%D8%A8%D9%83%D8%A9-%D8%A8%D8%B1%D8%A8%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1- Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki
Add to Spoken to You

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Free counter and web stats

brbrnet.net