BRBRNET

جديد الأخبار
جديد المكتبات
جديد الملفات
جديد الصور

الصحف السودانية
الأهرام اليومالصحافةالوطن أخبار اليومالأيامأخر لحظة الرأي العامالإنتباهةقوونالصدى
 

جديد الصور

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

الأخبار
الأخبار الإجتماعية
الخرطوم ملامح خليجية
الخرطوم ملامح خليجية
الخرطوم ملامح خليجية
09-12-2011 10:58 AM
مجاهد بشير جولة سريعة في الخرطوم، كفيلة بأن تجعلك تعرف بأن المدينة تغيرت عن تلك التي كنت تعرفها قبل عقد أو اثنين. فالزحام بات أشد من ذي قبل، والشوارع أمست مكتظة بالسيارات التي لا يمل سائقوها من إطلاق أبواقها على نحو متكرر.
كما أن المطاعم الفخمة والشعبية انتشرت بسرعة البرق في كل زاوية، كأن بيع الأطعمة والمشروبات هو التجارة الوحيدة الرابحة في المدينة، فضلاً عن الواجهات الزجاجية التي غزت المحلات، واللافتات الضوئية والإعلانات التي توحي بوجود فرص أعمال لا تنتهي.
وسط كل تلك المظاهر العصرية، لا يعدم المرء ملاحظة الملامح الخليجية للمدينة، فالعديد من البنايات الجديدة، وحتى القديمة، سواء كانت حكومية أو غير حكومية، مدنية أو عسكرية، باتت تمتلك واجهات خارجية لامعة تعكس ضوء الشمس، تلك الواجهات التي ميزت طويلاً المدن الخليجية الثرية في المملكة العربية السعودية والإمارات، وقطر.؛؛؛
هذا الطراز المعماري الذي تتزايد شعبيته في الخرطوم، لا يعكس فقط تأثيرات رياح الثقافة الخليجية التي تهب من على الضفة الأخرى للبحر الأحمر، لكنه يختزل كذلك صورة الحقبة النفطية السودانية، باعتباره واحداً من مظاهرها العمرانية الفارقة.
التأثير الثقافي الخليجي، لم يقتصر على عالم المعمار وعالم المحركات سيارات الدفع الرباعي، بل بإمكانك أن تجده في دنيا الأطعمة، فإلى جانب البيتزا والكنتاكي، توجد مطاعم (المندي)، تلك الوجبة الخليجية الشهيرة ذات الجذور الآسيوية، والتي دخلت إلى قائمة الوجبات المفضلة عند عدد من السودانيين.
في السابق، تأثر السودانيون في عالم الأطعمة بالمصريين، كالكباب، وتأثروا كذلك بالأتراك، فأحد أهم المشروبات الشعبية في رمضان (الآبريه) ذى جذور تركية، ورغم تواجد الفطائر المصرية حتى داخل الجامعات، لكن ثقافة الطعام الخليجية أخذت تدخل الآن على الخط، وتنافس التأثير الثقافي المصري في هذا المضمار.
ليس غريباً أن تأخذ الخرطوم الكثير من أطعمتها عن المصريين أو الشوام أو الخليجيين، أو حتى الأتراك، فعالم الأطعمة بات ضمن عوالم العولمة الثقافية الرئيسية، وبات الذوق العام على هذا العصر ميالاً لتجربة الكثير من الوجبات والوصفات في دنيا الطعام، والمشروبات.
. عالم الأزياء مضمار آخر لتتبع التأثيرات الثقافية الخليجية، فبينما يفضل الشبان ارتداء أزياء العولمة بطابعها الأفرنجي، وبأنماطها المتعددة، تقاسمهم مجموعة من الفتيات ذات الذوق، ارتداء العولمة النسائية التي تنتجها المصانع الآسيوية، في المقابل، تتصاعد بسرعة فائقة شعبية العباءة الخليجية بين الفتيات، وحتى النساء الأكبر سناً.
العباءة الخليجية، التي انتشرت بإيقاع سريع خلال السنوات القليلة الماضية، باتت منافساً جدياً للثوب السوداني التقليدي، ففي الحارات وداخل الأحياء أصبحت العباءة خياراً مفضلاً للشابات، وفي الأسواق كذلك، وحتى في الجامعات التي يفترض أن تكون رياح العولمة الغربية قوية فيها، تحوز العباءة الخليجية على نصيب لا يستهان به من ذوق الطالبات.
حتى في عالم الزينة والمعدن النفيس، لم يعد للجنيه الفرعوني الذهبي وجود في زينة العروس في الخرطوم، وفي المقابل، باتت التشكيلات الذهبية الخليجية تشق طريقها أكثر فأكثر إلى واجهات عرض تجار الذهب في عمارة الذهب وسوق سعد قشرة.كل ذلك يعطي إشارة إضافية بأن التأثير الثقافي المصري داخل السودان في انحسار، يقابله صعود لتأثيرات العولمة، والثقافة الخليجية.
الجيل الأول من السودانيين القادمين من الخليج لم يتأثر على نحو عميق بالثقافة الخليجية، ومثله الجيل الثاني من المهاجرين، لكن التأثيرات بدأت تشتد وضوحاً مع الجيل الثالث، والجيل الرابع الذي ولد أو نشأ في الخليج، واكتسب خصائص ثقافية خليجية، تمتد للتعليم، والمظهر، واللسان.
ينقسم الناس عادة بشأن العديد من الأشياء، ومنها التأثيرات الثقافية الخارجية بالطبع، فبينما يرى البعض أنها تخصم من رصيد الهوية الثقافية المحلية، وتحتل الأماكن المخصصة لها على مسرح الحياة اليومية، يعتبر آخرون أن الرياح الثقافية التي تهب من الخارج، ضرورية لإضفاء مزيد من الحيوية على الثقافة وأساليب الحياة المحلية، وتؤكد على ثراء تلك الحياة، بأكثر مما تؤشر على فقرها.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 892


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


تقييم
1.23/10 (9 صوت)

Preview on Feedage: -%D8%B4%D8%A8%D9%83%D8%A9-%D8%A8%D8%B1%D8%A8%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1- Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki
Add to Spoken to You

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Free counter and web stats

brbrnet.net