BRBRNET

جديد الأخبار
جديد المكتبات
جديد الملفات
جديد الصور

الصحف السودانية
الأهرام اليومالصحافةالوطن أخبار اليومالأيامأخر لحظة الرأي العامالإنتباهةقوونالصدى
 

جديد الصور

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

الأخبار
أخبار السودان
مزارعو الشمالية يبحثون عن مهن أخرى
مزارعو الشمالية يبحثون عن مهن أخرى
مزارعو الشمالية يبحثون عن مهن أخرى
08-02-2011 10:33 AM
الشروق اتجه مزارعون بمشروع كوربا الزراعي بالشمالية للبحث عن بدائل غير مهنة الزراعة التى ورثوها عن "أجدادهم" بعد الفشل الذي أصبح ملازماً للمواسم الزراعية الأخيرة، وقال مزارعون إن المشروع ظل يعاني من صراع الإدارات ونقص التمويل، والآفات.
وشكا المزارعون من فشل صاحب المواسم الزراعية بالمشروع الذي تتجاوز مساحته 13,000 فدان، مما أدى لهجرة بعضهم الزراعة والبحث عن مهن أخرى.
وأكد مسؤولون عدم وضوح الرؤية في المسائل الإدارية بجانب تفشي الآفات الزراعية، ما أدخل المشروع في مديونيات كبيرة.
وقال المزارع الصادق عوض للشروق إن المشروع ليس له هوية، وتابع: "يمكن أن نسميه "يتيم الوالدين" لأن إدارات المشروع المسؤولة غير ثابتة تتغير من فترة لأخرى، وزاد: "تكوين الإدارات يتم ليلاً دون علم المزارعين".
وطالب الحكومتين الاتحادية والولائية بالتدخل الفوري لإنقاذ المشروع من حالة التردي، مشيراً لارتفاع المواد المرتبطة بالزراعة، مع وجود مديونية كبيرة على المشروع قدرها بحوالي 700 ألف جنيه.
وأضاف المزارع علي طه أن الموسم الزراعي أصبح يتسم دوماً بالفشل الكامل، ودلل على حديثه بأن "قندول عيشة الريف الواحدة بها خمس حبات"، مشيراً لتدني إنتاجية القمح والفول، ما أدى لدخول مزارعين في ديون كبيرة.
واستشهد طه بأنه مطلوب 750 جنيهاً بسبب محصول الفول. وجزم بعدم عودته للزراعة حال استمرار المشروع بوضعه المتردي حتى لو اتجه لامتهان مهنة أخرى.
من جانبه أقر عضو مجلس إدارة المشروع؛ محي الدين قاسم، بفشل المواسم الزراعية الماضية نتيجة للسياسات الزراعية، وضعف التمويل.
ونبه لخطورة آفات "الشوفان والعدار"، إضافة للتقاوي القادمة من خارج البلاد والتى يفترض أن تتولى مسؤوليتها الجهات المختصة.
وقال المدير المالي للمشروع؛ أحمد محمد علي، إن هناك معوقات مختلفة تتطلب معالجة مستقبلية، بينها تأخير التمويل عبر البنك الزراعي فرع الحفير، مع ارتفاع أسعار المحروقات والتقاوي والأسمدة وهامش الربح كبير "10%".
وبرر المدير تدني إنتاج مشروع كوربا في السنوات الماضية بوجود حشائش الشوفان والعدار وارتفاع أسعار المبيدات.
واعتبر إدخال الكهرباء للمشروع حلاً جذرياً، بجانب إدخال الحيوان في الدورة الزراعية والآليات الزراعية.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 428


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


تقييم
0.00/10 (0 صوت)

Preview on Feedage: -%D8%B4%D8%A8%D9%83%D8%A9-%D8%A8%D8%B1%D8%A8%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1- Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki
Add to Spoken to You

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Free counter and web stats

brbrnet.net