BRBRNET

جديد الأخبار
جديد المكتبات
جديد الملفات
جديد الصور

الصحف السودانية
الأهرام اليومالصحافةالوطن أخبار اليومالأيامأخر لحظة الرأي العامالإنتباهةقوونالصدى
 

جديد الصور

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

الأخبار
أخبار السودان
صعوبات لإدراج جنوب السودان بالأطلس
صعوبات لإدراج جنوب السودان بالأطلس
صعوبات لإدراج جنوب السودان بالأطلس
07-23-2011 01:26 PM
الشروق قالت صحيفة "الإندبندنت" إنه قبل ستة أشهر من إعلان دولة جنوب السودان التقى ثمانية أشخاص في جلاسكو ببريطانيا لترسيم حدود الدولة الوليدة، لكن صعوبات منعت التخطيط لأهم معالمها وبالتالي دون وضع الخريطة في أشهر أطلس بالعالم.

وأعلن عن جمهورية جنوب السودان رسمياً في التاسع من يوليو الجاري.


وحسب تقرير الصحيفة البريطانية فإقامة بلد جديد ليس عملاً عادياً، فالعملة الجديدة وهي الجنيه السوداني الجنوبي، قد تم وضعه فى بنوك عاصمتها جوبا هذا الأسبوع، والنشيد الوطني كتبه عدد من الفائزين في المنافسات الفنية الذين أصبحوا الآن يحملون جنسية جنوب السودان، يتم تدريسه في الفصول الدراسية في جميع أنحاء البلاد.


لكن على العكس من هؤلاء الذين أحكموا عمليات صنع القرار لهذه التجهيزات، فإن المجتمعين فى جلاسكو لم يكونوا مسؤولين تم تعيينهم مجدداً في الدولة الجديدة، أو أعضاء بهيئات أفريقية أو حتى دبلوماسيين دوليين، بل إن الكثير منهم لم يكن قد زار السودان قط.


وكان هؤلاء خبراء بريطانيين في الجغرافيا السياسية ووضع الخرائط وأعضاء من شركة هاربر كولينز المسؤولة عن نشر "الأطلس" الذى يعد أهم مرجع للخرائط عالمياً.

وسعى الخبراء البريطانيون إلى وضع الخريطة النهائية لجنوب السودان حتى يلتزموا بالموعد المحدد لنشر "الأطلس الجديد" فى مايو رغم حقيقة أن البلد لم ينشأ بعد رسمياً، وكانوا في حاجة إلى الالتزام بخط الحدود بين شمال السودان وجنوبه، رغم أن مناطق الحدود بينهم لا تزال محل نزاع.


لكن هؤلاء واجهوا أسئلة صعبة تتعلق بما إذا كان سيتم إدراج دولة جنوب السودان في الخريطة الجديدة.


وصعوبة الإجابة على هذا السؤال هي احتمال تأجيل أو إلغاء إعلان استقلال جنوب السودان فى ظل التطورات التى حدثت أخيراً، خاصة أن هناك مناطق في العالم مثل أوسيتيا الجنوبية أعلنت استقلالها وأصبحت تعمل بشكل مستقل لكنها لم تحظ باعتراف دولي.


ومثل هذه الأسئلة يكون لها تأثيرات جمة بالتأكيد على مبيعات الأطلس، كما أن الأطلس والمنتجات الأخرى المرتبطة به تستخدم كمؤشرات رئيسية من قبل الحكومات والأمم المتحدة والبنك الدولى وغيرها، وهو ما وضع ضغوطاً كبيرة على هذه الشركة.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 540


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


تقييم
0.00/10 (0 صوت)

Preview on Feedage: -%D8%B4%D8%A8%D9%83%D8%A9-%D8%A8%D8%B1%D8%A8%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1- Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki
Add to Spoken to You

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Free counter and web stats

brbrnet.net