BRBRNET

جديد الأخبار
جديد المكتبات
جديد الملفات
جديد الصور

الصحف السودانية
الأهرام اليومالصحافةالوطن أخبار اليومالأيامأخر لحظة الرأي العامالإنتباهةقوونالصدى
 

جديد الصور

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

المكتبات
مكتبة تاج السر محمد حامد
كشكول المحاضرات بداية ونهاية مؤسفة داخل أسوار الجامعة !!
كشكول المحاضرات بداية ونهاية مؤسفة داخل أسوار الجامعة !!
12-29-2010 11:19 AM

رغم ما يحدث من تطورات وتحديث في كل شئ من حولنا إلا أن دائرة العلاقات الإنسانية رغم مادية الحياة مازالت تحكمها أحاسيس وقواعد تجذبها اليها في كثير من الأحيان .. من بين ما نشير اليه ( العلاقة ) داخل أسوار الجامعة .. فمازالت العلاقة بين الفتاة والفتى تتأثر بعوامل ثابتة مثل كشكول المحاضرات .. اللقاء الأول داخل المدرج والرحلات الجامعية دائما ما تتكون بين نسبة كبيرة من الشباب من خلال هذه الأشياء تنمو علاقة قد تستمر وتثمر وقد تنتهي مع نهاية السنة الدراسية وجزء بسيط منها يستمر ويثمر عن أرتباط ( شرعى) وعلاقة أسرية ومن خلال هذا الحديث أود أن أروى مجموعة من قصص العلاقات حدثت داخل أسوار الجامعة وتحدث كل عام وستظل تحدث مادامت الحياة :

القصة الأولى :

البطلة جالسة خارج المدرج مع مجموعة من الصديقات والدموع تشق طريقها إلى وجهها .. فهي طالبة في السنة النهائية بكلية الحقوق وابنه رجل أعمال من أصحاب المهن التي غزت المجتمع السوداني وتربعت على عرشه .. وهو أبن مستشار تخرج منذ عام وبدأ طريقه في مجال النيابة العامة .

تقول الطالبة بعد أربع سنوات ( حب ) تقدم ( عريس) للعائلة ( طبيب) يستعد لبعثة علمية بالخارج .. الجميع موافقون لكنني ( أحب) ولا أستطيع أن أتنازل عن حبي .. قالت لها إحدى صديقاتها إذن لماذا لا تساليه .. قالت بعثت له لكنه لم يأت في الموعد كما كان .. وأرسلت له أكثر من خطاب فلم يرد .. علما بأنه كان منتظما في لقاءاته .. لكنني لا أعرف ماذا حدث !! .. وهنا تعلق ( ضم التاء) إحدى الصديقات قائلة كل أفراد أسرتها يعرفون قصتها مع أبن المستشار ويعرفون أيضا أن القصة ستنتهي بالزواج .. لكن مر على تخرجه بأكثر من عام ولم يتقدم خطوة لأن والده غير موافق على الزواج لأنه يريد تزويجه بابنة مستشار صديقه .

وتضيف الفتاة مكسورة الجناح لا أعرف ماذا أفعل ؟ وينتهي اللقاء ثم يعلم الجميع أن الفتاة رضخت للأمر الواقع بعد أن وافق الجميع وتخلى عنها ( حبيب) الجامعة فتمت الخطبة ثم الزواج بعد تخرجها وأنجبت طفلة جميلة هي على أبواب الجامعة ومازال ( الحبيب) يجتر ذكريات الماضي رغم زواجه من ابنة المستشار كما أراد له والده .

القصة الثانية :

الأماكن النيلية مكان أعتاد الذهاب اليه الطلبة والطالبات الرحلة نيلية جميلة .. الخضرة والهواء والشمس والانطلاق والوجه الحسن .. طبعا يزيد من فرص الترابط واللقاء .. الفتاة في الفرقة الثانية بكلية الآداب أما الفارس بكلية التجارة متفوق وعلى الرغم من انشغاله بالكتب والمراجع والحفاظ على التقدير إلا أن الجو وجمال ( الفتاة ) المبهر ساعداه على الاقتراب منها وفى جرأة شديدة قال لها عارفه أنا مسمى شعرك الأسود الناعم ايه ؟ تساءلت ماذا ؟ أجاب الليل الغامض .. ابتسمت ابتسامة رقيقه وسالت نفسها لماذا لا ؟ شاب متفوق ويمتلك سيارة بالتأكيد له القدرة على توفير كل متطلباتي .. بالإضافة إلى أنه سيصبح صاحب وظيفة عاليه .. كل مواصفاته تشير إلى أنها فرصة لاتعوض .. ومع نهاية الرحلة بدأت قصة الحب الحقيقية .. لكنها قصة مختلفة .. فالأوقات التي يلتقيان فيها تمضى في الاستذكار ومراجعة المحاضرات .. على أن يمضيا يوم الإجازة في إحدى المنتزهات ، ومع دوام العلاقة أصبحت هي الأخرى متفوقة .. وعندما كانت تسأل ( ضم التاء) عن العلاقة كانت تبررها بالاستذكار فقط .. أما هو فكان يعترف بحبه لها في كل وقت إلى أن وصلت إلى السنة النهائية .. وكان هو قد رشح لبعثة خارجية .. أعلنت الخطبة التي كان من المتوقع لها الفشل .. وذلك يرجع لأن الفتاة بدأتها بداية غامضة حاولت أن تستفيد فقط وبأكبر قدر ممكن .. لكنها أدركت في النهاية ماهى مقدمة عليه .. كما إنها حسبتها ( صح ) ففي السفر سبع فوائد .. أليس كذلك ..

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1162


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


تاج السر محمد حامد
تاج السر محمد حامد

تقييم
5.56/10 (9 صوت)

Preview on Feedage: -%D8%B4%D8%A8%D9%83%D8%A9-%D8%A8%D8%B1%D8%A8%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%83%D8%AA%D8%A8%D8%A7%D8%AA- Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki
Add to Spoken to You

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Free counter and web stats

brbrnet.net