BRBRNET

جديد الأخبار
جديد المكتبات
جديد الملفات
جديد الصور

الصحف السودانية
الأهرام اليومالصحافةالوطن أخبار اليومالأيامأخر لحظة الرأي العامالإنتباهةقوونالصدى
 

جديد الصور

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

المكتبات
مكتبة عثمان محمد محجوب
الطريق أضاع الكبديق
الطريق أضاع الكبديق
03-22-2011 10:58 AM

هل يوجد بولاية التاريخ والفلكلٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍور من يعرف معنى كلمة (كبديق) ؟؟؟ فى الدارجيه البحتة ، على كل حال أنا أعترض على تسميتى بترية الحيوانات أو القسوة على بهذه العبارة باننى دقة قديمة والسبب بسيط هو أنىى لا زلت أتذكر كل تفاصيل رحلة عودة أسرتى الى مسقط رأسى بالولاية قادمة من الجزيرة بركات حيث كان يعمل والدى رحمه الله هنالك ويقوم سنويا بتشويقنا وتحفيزنا بترك صيف جزيرة القطن محصول السودان النقدى الأول الى باوقة حمد والأمين أرض النخيل والبرتقال والتى كنا نعد الأيام والليالى للإستماع بتلك الرحلة الصيفية عبر القطار الإكبسرس ـ المسترك ـ كريمة وكان أجمل مافى الرحلة هو مشقة الطريق وغبار القطار وسوق المحطات والسندات والتى كانا نحفظها من بحرى حتى محطة العبيدية أخر محطات القطار التى غالبنا مانقضى فيها ليلتنا لنزحف مشيا على الأقدم على الأقدم حتى نصل مشرع بنطون الباوقة .
والممتع حقا فى الرحلة هو ما نشتريه بمال زهيد من مناديل ـ تالات ـ وهبابات ـ ترمس ـ نبق وتمر هندى وما تشتريه الأمهات من بروش و (عتنيبه) والهبابت وكان أهمها هو (الكبديق) بكسر الياء وهو الطبق الذى تغطى به صينية الضيوف وتتبارى النساء فى براعة صناعتة وتلوينه و إحكام صنعه . ولا أدرى مدى إنتشار هذه الكلمة (الكبديق) فى كل الولاية غير أن جدتى من أبى رحمها الله التى رافقتها فى رحلة من الخرطوم الى الباوقة ظلت تصيح من نافذة القطار عند وقوفه فى كل مناطق الممتدة من جبل جارى حتى الدامر وبربر باست .
الكباديق تعالى يابت العتنيبه بكم ياولد (المريد) أى الحبل طولة كم تعالى ياظريفه منديلك دا كورنش . أها ياسيد اللجامات عندك لجام (فاعوص) ولدى باتقى حماره طغيان شويه قم تلتفت وتشفق لحالتى وتحفزنى بعد مطاردتى وإحضارى للبائعات والباعه لها بالشباك عندما لا يسمعوا صوتها أو ربما لم يدركوا كلماتها وتكون مكافأتى عندها هى توفير التمر هندى والنبق والترمس والعمليه لا تكلفها أكثر من شلن من محفظتها التى تحفظ فيها نقودها بعناية شديدة .
ماقصدت قوله كان فى السفر عبر القطار المهمل منافع كثيرة خاصة لتلك المحطات التى يمر بها القطار و يعرض فيها الجميع أنواع الفلكلور والصناعات اليدوية النسوية والرجالية التى توارثوا فنون صناعتها أبا عن جد وكانت تدر عليهم دخلا وهى بنظرة أخرى تمثل إرثا وفلكورا تحاول دول العالم من حولنا الحفاظ عليه عند شعوبها غير أننا لهذا البلد الطيب لا نعيرها أى إنتباه فبعد أن صار القطار بقدرة قادر دقة قديمة فى السفر وحل محله الطريق المعبد السريع (ما شاء الله) عبر شارع (التحدى للأهل سريع يودى) وهو شئ إيجابى الله عليه غير أننا لم نحاول علاج أو إمتصاص أو تطوير هذه المصنوعات اليدوية وتسويقها بطريقة تواكب التغير الذى حدث فى طرق ووسائل السفر لتنعدم هذه المصنوعات اليدوية الهامة من البيوت وتتساقط هذه الصناعات اليدوية الهامة .
ولا أدرى هل حاولت وزارة الشئون الإجتماعية وإدارة السياحة الإجتهاد فى هذا الجانب الذى يتزايد طلب مصنوعاته عند الأجانب والسوادانيين وحتى لا تندثر هذه الصناعات اليدوية المتعددة الهامة من ينبرى لإيجاد مخرج لهذه الحرفة الهامة ويطور تسويقها هل نجد من يستجيب أم نترك السرعة على الطريق أن تطغى على الكبديق ورحم الله جدتى التى فارقت الحياة قبل أن تستمتع بالسفر عبر السياحى بالطريق ومفارقة سوق (الكبديق).



تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 956


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


عثمان محجوب
عثمان محجوب

تقييم
1.35/10 (6 صوت)

Preview on Feedage: -%D8%B4%D8%A8%D9%83%D8%A9-%D8%A8%D8%B1%D8%A8%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%83%D8%AA%D8%A8%D8%A7%D8%AA- Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki
Add to Spoken to You

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Free counter and web stats

brbrnet.net